جندر ديسفوريا: عن الانزعاج الجندري

كتبت: مايا أنور :عند الحديث عن عبور النوع الجنسي، وعن الهويات الجندرية بشكل عام، لا يسعنا إلا أن نذكر مصطلح (Gender Dysphoria) ، وذلك لأن هذا المصطلح يرتبط ارتباطاً وثيقاً بالهويات الجندرية، بل ويمكننا اعتبار أنه أحد الأسباب الرئيسية للعبور الجنسي، فماذا يعني هذا المصطلح، وما هي علاقته بالهويات الجندرية والعبور الجنسي؟   في مقالي السابق مدخل... المزيد ←

ناتاشا تروب تكتب: أمر غير قابل للنقاش

ترجمة: مهى محمد   إن وجودي ليس افتراضيًا نعم ليس هناك مجال لسؤال”ماذا لو؟”. ما درسناه في حصص البيولوجي في المدرسة لا يعنيني. كل تلك النظريات والتجارب ليست بمحددات أو أدلة. ولا يوجد أحد لديه من الكلمات أو الحجج أو النظريات أو أي شئ يمكنه أن ينفي وجودي أنا لا اعتقد أنني امرأة قد اعتقد أن... المزيد ←

عشرة أشياء يجب أن تعرفها عن أصدقائك الترانس

ترجمة: باسل إيرين نحن نعاني طوال الوقت من العالم من حولنا، ولا يصح أن نعاني أيضاً من أصدقائنا. لذا، نلفت نظركم فقط إلى عدة نقاط بسيطة،كي لا تساهموا "من دون قصد" في معاناتنا، بالتأكيد أنتم لا تريدون ذلك (1) استخدموا الصيغة الصحيحة إسألوا أصدقائكم الترانس أي صيغة يستخدمون لأنفسهم. عادةً الترانس مان يستخدم صيغة المذكر، والترانس... المزيد ←

أساتذة فرنسيون يجمعون التوقيعات للمطالبة بإلغاء قاعدة التذكير والتأنيث في اللغة الفرنسية

جمع أساتذة فرنسيون نحو 27 ألف توقيع في عريضة تطالب بإلغاء قاعدة التذكير والتأنيث في اللغة الفرنسية باعتبارها تحيزا ضد المرأة، وتعويضه بمبدأ الحياد في الاسم والصفة وفي أسماء الوظائف التي ليس لها مؤنث في اللغة الفرنسية فالصفة في اللغة الفرنسية، عكس الإنجليزية، تتبع الموصوف في التأنيث والتذكير، فيكفي أن يكون بين 10 نساء رجل... المزيد ←

أدائية الجندر.. حوار مع جوديث باتلر

ترجمة: أمينة محمد   جوديث باتلر.. منظرة جندر بارزة، لعبت دورًا مؤثرًا فوق العادة في تشكيل النسوية الحديثة. كتبت بغزارة في قضايا الجندر، ومفهومها الخاص "أدائية الجندر"، شكل ثيمة مركزية في النسوية الحديثة ونظرية الجندر بعض مقالات وكتب جوديث: الأفعال الأدائية وبناء الجندر "1988م"، مشكلة الجندر: النسوية وتخريب الهوية "1990م"، الأجساد التي تهم: في الحدود... المزيد ←

آليسون واشنطون تكتب: معنى أن تكوني عابرة

ترجمة: آيفي ناصر   معنى أن أكون عابرة؟ يا الله، يا له من سؤال!.. لا أدرِ في الحقيقة من أين أبدأ، وإن بدأت، أين أتوقف أكتب هذا بينما أنا الآن امرأة مماثلة لمعايير الشكل التقليدية لمن لسن عابرات جنسياً، امرأة ذات ميول جنسية مغايرة، تقترب من الستين عاماً. مررت بمرحلة العبور الجنسي، منذ ما يقرب... المزيد ←

ويندي كارلوس.. العابرة التي أسست للموسيقى الإلكترونية

كتبت: صوفيا شريف قليل ما يسلط الضوء علي شخصيات من مجتمع العابرين والعابرات، حتى وإن كانوا شخصيات لهم دور وإنجازات، وإن حدث ففي الغالب يتم تسطيح تلك الشخصيات وحصرهم فقط في الجزء المتعلق بالإنجازات المهنية، متجاهلين بذلك تعددية جوانب تلك الشخصية التي تلعب الهوية جزء كبير منها بمختلف تعقيداتها. لذلك من الضروري إعادة التركيز علي... المزيد ←

ناد سلام يـ/تكتب: عناق طويل فوق البرزخ

أتذكر أول "هزة" شرقية ارتعش بها خصري فرحًا، أتذكر أول اعتراض صريح على هذه الكارثة الطبيعية من قِبل جدتي: "أنت رجل والرجال لا يرقصون". سكنت منزل عموده التخبط ونوافذه هروب طفلـ/ة لعائلة فقيرة فى حارة تختنق بتجار المخدرات والمتنمرين والمتدينين، يعبر شوارعها نساء يسرق ألوانهن السواد، يتنقلن وفى أيديهن حافظات الشاي من منزل إلى آخر،... المزيد ←

مدخل إلى الهوية الجندرية

كتبت: مايا أنور في الأعوام القليلة الماضية، شهد عالمنا العربي ازدياداً في الحديث عن مواضيع كانت تعتبر من التابوهات التي يتجنب المعظم الخوض فيها، حيث أصبحت كلمات مثل "الجندر" و "الهوية الجنسية"تتردد كثيراً في الوسط الإعلامي، الأمر الذي انعكس بشكل طردي على مواقع التواصل الإجتماعي، ولكن للأسف، كان الجهل هو السمة التي صبغت التطرق لهذه... المزيد ←

أيها العابرون والعابرات – رسالة افتتاحية

كتبت: مهى محمد ...ترانسات فكرت طويلًا لمن أوجه كلامي في افتتاحيته، هل أوجهه إلى أولئك الذين يضطهدوننا ويكرهوننا ويأذوننا؟!.. رسالة سلام. نحن نحبكم. تقبلونا. أحبونا. لا تأذوننا. أم أوجهها رسالة إلى العالم!. رسالة قوية متحدية. نحن موجودون، ولن نكف عن الوجود، وعن المطالبة بحقنا في الحرية والحياة. لكنني في النهاية قررت توجيهها لنا نحن. نحن... المزيد ←

Create a website or blog at WordPress.com قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑